مشاكل الاسنان

زراعة الاسنان بالليزر – دليلك الشامل 2021

لازلنا نلاحظ التطوّر السريع في جميع النواحي الطبيّة من حولنا، وخاصةً في عالم طب الأسنان، حيث أصبح هناك العديد من الإجراءات الاختصاصيّة لتجميل وجراحة الأسنان. أحد أحدث هذه التقنيّات المستخدمة في معالجة الأسنان هي زراعة الاسنان بالليزر، سواء كنت قد سمعت بهذه التقنيّة من قبل أم لا، فيُمكنك الآن التعرف على تفاصيلها وما المميّز حولها وكيف تعمل بالفعل.

يتوجّه الكثير من المرضى الذين يفقدون أسنانهم هذه الأيام لزراعتها بالليزر، إذ أن لهذه التقنيّة أفضل نتيجة شفاء وأفضل تعقيم خلال العمليّة وأقل الطرق تسببًا بنزيف الدم.

 

ما هي زراعة الأسنان بالليزر؟

بعد قيام طبيب الأسنان بتحديد مواضع الغرسات (التلبيسات)، يقوم بتوجيه ضوء ليزر على المنطقة المحددة لتعقيمها وإغلاق الأوعية الدموية حولها، ويكون المريض جاهزًا فيما بعد لإكمال عمليّة تركيب الغرسات، بعد عمليّة سريعة ومريحة لا تحتاج بالعادة للتخدير الموضعي. 

كما ويوجد ثلاث أنواع من الليزر المستخدم في عيادات الأسنان، ولكلٍ منها استخدامه الذي سنتطرّق له لاحقًا. 

 

إيجابيات طريقة زراعة الأسنان بالليزر

أثبتت طريقة زراعة الأسنان بالليزر كفاءتها في مجال طب الأسنان، ويتم الاعتماد عليها كثيرًا من أطباء الأسنان الحديثين، كما وأن الليزر بشكل عام يتم استخدامه بشكل واسع في مجال طب الأسنان. التالي هو بعض مزايا زراعة الأسنان بالليزر:

  • قدرة الليزر المنبعث على قتل البكتيريا المنقولة بالعدوى، بالتالي، تقليل خطر العدوى خلال إجراء العمليّة.
  • على عكس الطرق التقليديّة، فنادرًا ما ينتج حساسيّة من اللثة نتيجة رفض غرسات (تلبيسات) الأسنان الصناعيّة.
  • شفاء الفم واللثة بشكل سريع نتيجةً للاجراء السلس للعمليّة.
  • سرعة عالية في إنهاء الإجراء، على عكس الطرق التقليديّة التي قد تستغرق أكثر من زيارة.
  • أكثر راحة مقارنةً بالطرق الأخرى لزراعة الأسنان، حيث لا يشعر الشخص بالألم خلال أو بعد العمليّة.

 

مراحل استخدام الليزر في زراعة الأسنان

يتم استخدام الليزر عادةً في زراعة الأسنان خلال ثلاث مراحل، وهو الأمر الحديث حاليًا، وتكون هذه الاستخدامات خلال المراحل التالية:

  • ما قبل زراعة الأسنان:

هذا الإجراء هو عبارة عن استخدام الليزر لتعقيم وتجهيز المنطقة التي سيتم فيها زراعة السن، حيث يقوم الليزر بتعقيم الموقع لاحتوائه على تأثير مضاد للجراثيم، كما ويُمكن استخدامه لإزالة النسيج الحبيبي من مكان الزراعة. 

  • أثناء عمليّة زراعة الأسنان:

من أكثر مزايا استخدام الليزر هي خلال عمليّة الزراعة، حيث يقوم شعاع الليزر بقطع نسيج اللثة لإجراء العمليّة بشكل أكثر كفاءة وسهولة من الطرق التقليديّة، كما ويكون القطع نظيفًا وخاليًا من النزيف، لتكون الرؤية بالتالي أكثر وضوحًا.

يتم استخدام نوع آخر من أشعة الليزر أيضًا لعمل الشقوق في الفك (العظم) لتوفير مكان للغرسة، وهذه الطريقة أفضل بالمقارنة مع استخدام المثقاب من ناحية الألم، فطريقة المثقاب قد تكون موجعة للمريض.

  • بعد عملية زراعة الأسنان:

يُساهم الليزر بشكل كبير بعد الانتهاء من عمليّة زراعة الأسنان، حيث يعمل على إعادة تشكيل الأنسجة الصلبة واللينة في الفك، والمساعدة في تهيئة الموضع للغرسات والدعامات.

إستخدام الليزر بعد الانتهاء من عمليّة زراعة الأسنان يُعجّل من عمليّة الشفاء للفم ويُقلل من النزيف الذي قد يشكّل مشكلةً للمريض، ولا ننسى بالطبع ميّزة التعقيم الناتجة عن استخدام الليزر، فتقل مخاطر الإصابة بعدوى أو التهاب.

 

سلبيّات زراعة الاسنان بالليزر

بالرغم من أن زراعة الاسنان بالليزر لطالما أثبتت فعاليّتها وكفاءتها في مجال طب الأسنان، وفوائدها الكثيرة التي تتفوق بها على الطرق التقليديّة لزراعة الأسنان، إلا أن هناك بعض المشاكل المتعلّقة بها كغيرها من الطرق. ولعل أهم هذه المشاكل هو نوع الموجات المستخدمة في شعاع الليزر، حيث أن استخدام أنواع معيّنة من الموجات قد يؤثر سلبًا على الأسنان لدى بعض الأشخاص، ما يتسبب في تشوّه الأنسجة الرخوة في اللثة أو إلحاق الضرر في عظم الفك التي يتم فيها تركيب الغرسات.

كما وهناك خوف من الأطباء حول طبيعة الحرارة الناتجة عن الليزر ذو الطاقة العالية، ومدى إلحاقها بالضرر الحراري على الأسنان أو الفم بشكل عام. كما وأن هناك احتمال بوجود مخاطر مرتبطة بالعوامل الغير مرئيّة عند زراعة الأسنان نتيجة استخدام الليزر.

لا نزال نجهل المشاكل الحقيقيّة لزراعة الأسنان بالليزر لوجود ممارسات مختلفة لهذه التقنيّة، وعدم إظهار أي أدلّة قويّة لنجاح هذه الطريقة وفعاليّتها النهائية وعلى المدى البعيد.

السابق
فتح عيادة أسنان – دليلك الشامل
التالي
فينير الأسنان – دليلك الشامل

اترك تعليقاً