فتح عيادة الاسنان

فتح عيادة أسنان – دليلك الشامل

ها أنت في مرحلة ما بعد التخرج من كليّة طب الأسنان، وبعد حصولك على الشهادة الجامعيّة وشهادة المزاولة والتدريب، فأنت الآن على مفترق طرق وتتساءل، هل أستمر بالعمل لدى أحد العيادات كمتدرّب أو طبيب أسنان مُساعد؟ أم أقوم بفتح عيادتي الخاصة وأكون مدير نفسي؟

لعل فتح عيادة أسنان هو حلم كل طالب في كلية طب الأسنان، منذ اليوم الأول في الكليّة، فأنت دائمًا ما تحلم باليوم الذي تملك فيه عيادتك الخاصة التي تحمل اسمك. في هذه الحالة، لا تقلق، فأنت لست الأول ولا الأخير.

سوف نقوم في هذا المقال بتقديم بعض النصائح المهمة والتفصيليّة حول النقاط الأساسيّة لتأسيس وفتح عيادة أسنان خاصة بك، لتضمن نجاحها وعملها بشكلٍ مثالي، احرص على قراءة المقال حتى النهاية، لتتمكّن من معرفة الأخطاء التي يقع فيها أطباء الأسنان وتجنّبها.

قم بالبحث الدقيق والمطوّل

معدّل نجاح عيادات الأسنان كبير جدًا بالعادة، ولكن ليس دائمًا! إدارة عيادة الأسنان بعد فتحها تتطلّب الكثير من الجهد الشخصي والمهني. يعتقد الكثير من أطباء الأسنان الحديثين أنه بمجرد فتح عيادة الأسنان سوف يتوافد الزبائن على العيادة، ولكن هذا الأمر لم يعد كذلك في وقتنا الحالي، حيث أصبح الزبائن يبحثون عن الجودة والسعر قبل كل شيء.

لأنك ستكون مدير نفسك في العمل، بالتالي، سوف تتحمل الكثير من المسؤوليّات الفنيّة غير معرفتك في طب الأسنان، قم بالتشاور مع أصحاب العيادات الأخرى في المنطقة أو في مناطق أخرى لأخذ بعض النصائح حول التحديات التي يواجهونها يوميًا في عياداتهم، لكي تكون على دراية ولتتجنب أي مفاجآت.

من الأمور الأخرى التي يجب عليك فعلها على الصعيد التجاري لعيادتك، هو دراسة السوق المحلي والموقع المحتمل فتح العيادة فيه، قم مثلًا بأخذ فكرة عما إذا كان هناك عيادات أخرى قريبة منك، وكيف تؤدّي تلك العيادات، هل هي ناجحة بالكامل أم لا، وقم بدراسة الزبائن المحتملين في المنطقة وتحديد المستوى المعيشي لهم ومستويات الدخل المتوسّطة، لكي تتمكّن من تكوين فهم أوضح حول سير عملك في المستقبل.

كوّن شبكة من المستشارين الموثوقين

لا نعني هنا بالمستشارين المحامين أو القانونيّين فقط، بل أي شخص له علاقة بطريقةٍ أو بأخرى بعمل عيادتك. من المهم أن تُحيط نفسك بمختصّين في مجال طب الأسنان لكي تتمكّن من الاعتماد عليهم في القرارات الحساسّة. يُمكن لفريقك من المستشارين الموثوقين أن يتضمّن:

  •  مقاول مختص ببناء عيادات الأسنان: العلاقة مع المقاول لا تقتصر فقط على مرحلة إنشاء العيادة قبل الافتتاح، بل قد تحتاجه في العديد من المناسبات بعد البناء لإجراء بعض الإصلاحات أو التحسينات مثلًا.

قد يكون المقاول العام المختص عادةً ببناء المنازل غير قادرٍ على تزويدك بالخدمة المطلوبة لعدم خبرته السابقة في بناء عيادات الأسنان، لذلك، من المستحسن أن تقوم بالبحث عن المقاول ذو الخبرة في هذا المجال، ويُمكنك الطلب من أصحاب العيادات الأخرى بترشيح مقاولٍ ما.

  •   مُحاسب عام مُرخص: كما يستطيع طبيب الأسنان العام إجراء عمليّة حشو أو تلبيس أسنان، ولكن مختص أعصاب الأسنان هو المُفضّل للعمليّات الأكثر تعقيدًا، فهي نفس الحالة بالنسبة للمُحاسب، حيث أنّه يُمكن لأي محاسب العمل في عيادتك، ولكن من المستحسن أن تقوم بالتعاقد مع مُحاسب عام مُرخّص ليقوم بالتعامل مع جميع حساباتك، وحتى حسابات ما قبل الافتتاح.

قد تجد بعض المُحاسبين العامّين الذين قد عملوا مع أكثر من 20 عيادة أسنان من قبل، ولأن عملك في مجال الأسنان يتمحور كليًا حول الجودة لا الانتاجيّة، فأنت مُطالب بالحصول على مُحاسب ذو جودة عالية.

  •  أخصائي معدّات الأسنان: مجالك يختلف عن مجال التجارة والبيع في بقالة مثلًا، فالمورّد الذي يقوم بتوفير المنتجات لك سيحاول بيعك ما يستطيع من السلع، ولكن الأمر يختلف هنا، فالأخصائي هو شخص يُراعي وضعك المالي ويقوم دائمًا بتقديم أفضل مشورة حول المعدّات اللازمة والغير لازمة في وقتٍ ما.

من الشائع في مجال طب الأسنان أن يكون للطبيب علاقة طويلة الأمد مع أخصائي معدّات أسنان طوال فترة عمله، وذلك كما قلنا لأن العلاقة قويّة.

قم بالبحث المطوّل عن الأخصائي الذي تجده يتناسب مع عملك، وسوف يقوم الأخصائي بمساعدتك خصوصًا في المرحلة الأوليّة لعمل العيادة، فسوف يقوم بتزويدك بالمعدّات اللازمة لبدء العمل دون تحميلك تكاليف إضافية يُمكن تجنبها.

هناك بالطبع بعض المستشارين الموثوقين الآخرين الذين يُمكنهم مساعدتك على إدارة عيادتك، فقد تحتاج مثلًا لمستشار إدارة أعمال، ليقوم بتقديم المشورة حول بعض النقاط الإداريّة والعمليّة في عيادتك لتبقى تعمل على مستوى عالي.

قم بتجهيز التمويل

هناك بالطبع الكثير من الخيارات المتاحة لتوفير التمويل المناسب لإنشاء وافتتاح عيادة الأسنان الخاصة بك، وقد يكون أحدها القروض من البنك المحلي في منطقتك، ولكن على الرغم من أن البنك المحلي قد يوفّر لك القرض المالي، إلا أنه قد لا يكون على دراية بالتمويل المناسب أو الصحيح لمثل هذا المشروع، لذلك، يجب عليك تحديد التكلفة التقديريّة لإنشاء وافتتاح العيادة قبل التوجّه لأي جهة ماليّة بحثًا عن قرض.

مهما كانت الطريقة التي توفّر بها الأموال، مثل القرض أو نظام الفوائد أو حتى خدمات تمويل المشاريع الصغيرة، فالمستحسن أن تقوم بالتحدث مع المختص المالي أو المُحاسب العام الذي ستتعاقد معه للقيام بعمل دراسة جدوى كاملة لتكاليف المشروع لتتمكّن من الذهاب بها للجهة المانحة.

قم بوضع خطة عمل شاملة

خطة العمل هي مفتاح النجاح تقريبًا لأي مشروع خدماتي أو تجاري، فأنت تقوم بتحديد الأشياء التي تُريد عيادتك أن تسير وفقها خلال ساعات العمل، وهي الأشياء التي قد تراها وتُلاحظها في العيادات الأخرى وتود في تجنّبها أو اتّباعها، مثلًا، نظام حجز المواعيد للزبائن، أو خطط التسويق والترويج، أو نظام عمل الموظفين لديك، وما إلى ذلك.

خطة العمل قابلة للتعديل حسبما ترى مناسبًا خلال مرحلة العمل والتشغيل، فيُمكنك مُلاحظة أداء معيّن في قسم المحاسبة مثلًا، وتظهر لديك فكرة أفضل أو يُقدم لك أحد المستشارين تحسينًا معينًا، فأنت تستطيع تعديل خطة العمل وقتما أردت، تذكر، أنت مدير نفسك.

التزم بالميزانيّة

هناك فرقٌ بين عيادة الأسنان التي تحلم بالحصول عليها، وعيادة الأسنان التي يجب عليك الحصول عليها، فجميع النصائح السابقة هي محددات لطبيعة العيادة وشكلها، ونحن نعلم بأنك ترغب بافتتاح عيادة بأرقى وأفضل المعدّات وأكثر تطورًا، ولكن ما الفائدة إن كانت العيادة مثلًا في موقع يحتوي زبائن بدخل متوسّط إلى قليل؟

لا فائدة من افتتاح عيادة تُكلّف (على سبيل المثال: 450,000 دولار) بينما محددات العمل حولك تتطلّب عيادة بتكلفة (على سبيل المثال: 150,000 دولار).

سواء كانت تكلفة إنشاء وافتتاح العيادة 450 ألفًا أو 150 ألفًا أو حتى 700 ألفًا، فيجب عليك احترام الميزانيّة، وذلك يعني تحديد العناصر الداخلة في الخطة والنفقات جميعها مسبقًا وعدم محاولة زيادة التكاليف بأي شكل، لمجرّد أنك ترغب بهذا التحسين، خصوصًا وإن كان هناك بديل مناسب.

 

قم بتحديد أهدافك العمليّة والمهنيّة

هناك العديد من الأهداف بالنسبة لعيادات الأسنان، وهي مثلها مثل أي مشروع آخر تقريبًا، فهناك أهداف قصيرة الأمد وأخرى طويلة. يُمكنك مثلًا تحديد أهداف مهنيّة مثل عدد الزبائن في الأسبوع أو الشهر، فعند تحديدك لمثل هذا الهدف، فسوف تعمل بجد واجتهاد لتحقيق الهدف.

تحديدك المسبق للأهداف سوف يُساعدك أيضًا في العديد من المسؤوليّات الأخرى، فبمجرد افتتاحك للعيادة، هناك العديد من المسؤوليّات والديون التي تقع على عاتقك، وأنت مُطالب كمدير للعيادة بالتركيز على المسؤوليّات خارج العيادة مثل تلك بداخلها، ولكي تتمكّن من التوفيق بين هذه المسؤوليّات، من المهم الحفاظ على دخل ثابت وقابل للتوقّع من الأرباح، لكي تتمكن من تحمل جميع المسؤوليّات.

السابق
اسنان قبل وبعد التقويم – 11 صورة مذهلة
التالي
زراعة الاسنان بالليزر – دليلك الشامل 2021

اترك تعليقاً